فلسطين، قلب الوطن العربي ونقطة الوصل الأولى بين مشرقه ومغربه

صورة من الوقفة الاحتجاجية على العدوان على غزة في مدينة هام

تبقى القضية الفلسطينية هي المسألة التي لا يختلف فيها أي عربي أصيل و لا أي انسان ذو ضمير حر. فما تزيدنا الغربة و النزوح في دول الاغتراب إلا تضامن و اهتمام أكبر مع أهلنا في الداخل الفلسطيني. و من منطلق واجبنا الإنساني تم ترخيص و تنظيم وقفة احتجاجية في مدينة هام شارك بها جميع الجاليات العربية و جنسيات آخرى في المدينة و الذي تجاوز عددهم 300 مشارك لتضامن مع أهلنا في الداخل المحتل. حيث تم تقييم الوقفة الاحتجاجية بالسلمية من قبل شرطة المدينة و لم يذكر أي تجاوزات من الشرطة اثناء الوقفة. من جهتنا نشكر جميع المشاركين على التضامن و اتباع تعليمات المنظمين. كما نشكر الجهات الرسمية في المدينة على منحنا الموافقة على تنظيم هذه الوقفة.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.